vendredi, 11 octobre 2019 15:50

رسالة تعزية إلى الأخ الدكتور والشيخ محمد الحسن الددو

Écrit par
Évaluer cet élément
(1 Vote)

التاريخ : تياس، في ١١ صفر 1441هـ ، الموافق 10 أكتوبر 2019م

الموضوع: تعزية

 

إلى الأخ الدكتور والشيخ الجليل محمد الحسن الددو، حفظه الله ورعاه.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

يقول المولى عز وجل في محكم تنزيله: ( وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون)

وبعد: فقد بلغني الخبر المؤلم،خبر وفاة والدنا العزيز المرحوم. 

فبوحي من الأخوة الإسلامية، والعلاقات الطيبة التي تربطني بكم شخصيا،وبجماعة عباد الرحمن خصوصا،وبموريتانيا الحبيبة، وبقلوب راضية بقضاء الله وقدره نعبر لكم عن الحزن والأسى اللذين غمرانا جراء هذا الحدث، فلله ما أعطى وله ما أخذ وكل شيء عنده بمقدار فلتصبر ولتحتسب.والله وحده نسال أن يتغمد المرحوم بواسع رحمته، ويدخله فسيح جناته مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهمكم الصبر والسلوان.

أخي ، باسمي شخصيا، وباسم عضوية جماعة عباد الرحمن، والمتعاطفين معها، بل وباسم الشعب السنغالي برمته، ننقل إليكم تعازينا القلبية الخالصة،ونتضرع إلى الله تعالى سائلين له المغفرة، ولك طول العمر مقرونا بالصحة والعافية

وإنا لله وإنا إليه راجعون.


 د. عبد الله لام، أمير جماعة عباد الرحمان
Lu 201 fois Dernière modification le samedi, 12 octobre 2019 01:00

Laissez un commentaire

Assurez-vous d'indiquer les informations obligatoires (*).
Le code HTML n'est pas autorisé.